News Travel Lifestyle Business Magazine

AD BANNER

test

Breaking

Post Top Ad

Your Ad Spot

Tuesday, 28 April 2020

تركيا : مصرع سوري برصاص الشرطة والمعارضة تتجاهل الحادثة

ولاية أضنة تقول إن الشرطة قتلت الشاب السوري لأنه خرق حظر التجول

قتل شاب سوري يوم أمس الاثتين بعد أن أطلق عليه رجل شرطة تركي النار من بندقيته في مدينة أضنة الجنوبية الغربية.

العساني
وقالت وسائل إعلام تركية إن الشاب علي العساني البالغ من العمر 19 عاماً، أصيب في صدره نتيجة الطلق الناري الذي أطلقه العنصر التركي فخر صريعاً، وأضافت نقلاً عن عائلته أن العساني كان قد أوقف من قبل دورية أمنية تركية طلبت منه وثائقه الشخصية لخرقه نظام حظر التجول، لكنه لم يمتثل وفر هارباً، مما دفع أحد العناصر الأتراك إلى إطلاق طلقات تحذيرية في الهواء، ثم باتجاه الضحية بشكل مباشر فأرداه قتيلاً.

بدون وثائق
ويسري في تركيا نظام حظر التجول السلطات التركية في إطار الإجراءات الرامية لمكافحة فيروس كوفيد-19، والمطبق على كل من هو تحت 20 عاماً ومن هو فوق 65 عاماً من العمر.
وقال أقارب للقتيل إن الشاب، الذي لم يكن لديه هوية الحماية المؤقتة، كان يذهب إلى ورشة العمل لإعالة أسرته، وكان يخشى التعرض للعقاب وبدأ في الفرار بسبب حظر التجول لمن تقل أعمارهم عن عشرين عاماً.

ولاية أضنة
من جانبها قالت ولاية أضنة التركية في بيان لها اليوم الثلاثاء إن الشرطي الذي أطلق النار على القتيل، قد أوقف عن العمل بشكل مؤقت وهو قيد التحقيق الإداري، مضيفة أن الأخيرة كان ضمن فريق شرطة تابع لإدارة منطقة سيحان في الولاية. وأشارت إلى أن الشاب العساني قد قتل حوالي الساعة 12 ظهراً، بعد أن امتنع عن الاستجابة للطلقات التحذيرية لعناصر الدورية التركية التي كانت متوقفة في في حي سوجو زادي. ولفت البيان إلى أن فريقاً من الاسعاف حاول إنقاذ الضحية بنقله إلى مشفى قريب، لكنه فارق الحياة بعد وقت قصير. 


المعارضة
ولم يقم تنظيم "الائتلاف الوطني" المعارض، ومقره تركيا بالتعليق على الحادث، متجاهلاً تبعات مصرع المواطن السوري، ولم يصدر عنه أي بيان حول الواقعة.
وحسب معطيات الحكومة التركية، ومؤسسات تابعة لمفوضية الأمم المتحدة السامية للاجئين، يعيش أكثر من 3,6 مليون مواطن سوري في تركيا بين مقيم ولاجئ.

No comments:

Post a Comment

Post Top Ad

Your Ad Spot

Pages