News Travel Lifestyle Business Magazine

AD BANNER

test

Breaking

Post Top Ad

Your Ad Spot

Friday, 27 March 2020

النمسا : دخول طالبي اللجوء فقط بشهادة صحية

بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد






انخفض عدد طلبات اللجوء بشكل ملحوظ في النمسا منذ تفشي وباء الفيروس التاجي في أوروبا، بحوالي الثلثين. هذا ما أكده وزير الداخلية كارل نيهامر في مؤتمر صحافي عقده في العاصمة فيينا اليوم، نافياً صحة "تقارير كاذبة من مختلف السياسيين المعارضين" حول ارتفاع أعداد من تقدموا بطلب للجوء في البلاد. وأضاف بالقول : "بالتأكيد لم يعد هناك مزيد من طالبي اللجوء في النمسا"، وأردف "في فبراير/شباط كان هناك ألف و 104 طلب لجوء في النمسا ، بمتوسط حوالي 38 في اليوم، أما الآن فهناك حوالي عشرة".



وزير الداخلية النمساوي

 

وقف الترحيل

من جانبه، قال هيلموت توماك ، الأمين العام لوزارة الداخلية إن "عمليات الترحيل والإعادة إلى الوطن للأشخاص الذين يقيمون بشكل غير قانوني لم يتم تعليقها ، ولكنها ممكنة فقط إلى حد محدود" بسبب الظروف الحالية. وشدد نيهامر بالإشارة إلى أنه : "إذا انهارت الحركة الجوية الدولية ، فلا يمكن القيام برحلات الترحيل".منشآت جديدة
على صعيد متصل، أوضحت وزارة الداخلية أن مراكز الرعاية الفيدرالية التي تم إغلاقها سابقًا - بما في ذلك المنشأة في شفيشات بالقرب من فيينا - يتم إعدادها من أجل الاستعداد للحاجة لتطبيق الحجر الصحي فيها. وأضاف : "هذا لا يعني أن هذه المرافق سيتم استخدامها على الفور ، ولا يجب إيواء المزيد من طالبي اللجوء. الغرض الوحيد من هذا الإجراء هو التمكين من التوزيع المحتمل على الجهات الأخرى ". 

حظر الدخول

وحسب توماك، فإنه في ضوء التطورات الأخيرة لمتعلقة بأزمة فيروس كوفيد-19، فقد فرضت النمسا بحكم الواقع حظر دخول طالبي اللجوء. وتابع القول : "بسبب وباء الفيروس التاجي ، يُمنع طالبو اللجوء من الدخول إلى النمسا إذا لم يتمكنوا من إظهار شهادة صحية سارية".

وزير الصحة النمساوي

 

أرقام الإصابات

حتى صباح يوم الجمعة ، توفي 58 شخصا في النمسا نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستحد، بينما يتواجد حالياً حوالي 800 مصاباً في المستشفيات ، بما في ذلك 128 في وحدات العناية المركزة. وحسب المعطيات الرسمية، فقد شفي225 شخصاً ، "على الرغم من أن هذا الرقم في الواقع قد يكون بالفعل أعلى بكثير" ، كما قال وزير الصحة رودولف أنشوبير اليوم الجمعة في المؤتمر الصحفي المشترك مع وزير الداخلية نيهامر.ووفقا لأنشوبير ، فقدتم إجراء 40 ألف اختبار يتعلق بالإصابة بفيروس كوفيد-19 على الصعيد الوطني، ولو أن الرقم لا يزال بعيدًا عن المستوى الذي وضعه المستشار الاتحادي سيباستيان كورتس، والذي تحدث عن 15 ألف اختبار يوميًا كهدف.

No comments:

Post a Comment

Post Top Ad

Your Ad Spot

Pages