News Travel Lifestyle Business Magazine

AD BANNER

Breaking

Post Top Ad

Your Ad Spot

Saturday, 14 March 2020

إيطاليا : إصابة مسؤولان وزاريان بفيروس كورونا وارتفاع حصيلة الوفيات

الإعلان عن وفاة 175 شخصاً خلال 24 ساعة





أصيب مسؤولان حكوميان إيطاليان اليوم بفيروس كورونا المستجد، بينما ارتفعت حصيلة الوفيات في البلاد لتصل إلى أكثر من ألف وأربعمائة.


إصابة نائبي وزير الصحة بفيروس كورونا
وقال نائب وزير الصحة ، بييرباولو سيليري ، إن نتائج اختبار فيروس (كوفيد-19) كانت إيجابية، وذلك بعد اتصاله بـ "أحد المصابين" قبل بضعة أيام. أما زميلته آنا أسكاني فأعلنت أيضًا أنها مصابة بالفيروس. وكتبت على صفحتها في فيسبوك : "أنا بخير. لديّ بضعة درجات من الحمى وقليل من السعال. أريد أن أشكر مرة أخرى الطاقم الطبي الذي يعمل بجد ، مع مناوبات متواصلة ، والذي يقوم بالعناية بنا". 


وفاة 175 شخصاً خلال 24 ساعة
وحسب الأرقام التفصيلية التي أوردها المفوض القومي المكلف بحالة الطوارئ الناتجة عن تفشي الفيروس، أنجيلو بوريللي، خلال المؤتمر الصحفي اليومي، فقد توفي مائة وخمسة وسبعون شخصا بين الأمس واليوم نتيجة الإصابة بفيروس كورونا. وأوضح بوريلي أن إجمالي عدد القتلى ارتفع إلى ألف و441 ضحية في إيطاليا، مشيراً إلى وجود 17 ألف و750 مريض بالفيروس  ، بزيادة بواقع ألفين و 795 مقارنة بالجمعة، مما يجعل العدد الإجمالي للمصابين بمن فيهم الضحايا ومن تعافوا، هو 21 ألفاً و157.


مقاطعة لومبارديا سجلت ارتفاعاً في الوفيات
ووفق بوريللي، ففي مقاطعة لومبارديا على وجه الخصوص ، ارتفع عدد الوفيات بنحو 8 في المئة ، أي ما يعادل 76 حالة ، بينما قفز عدد المرضى بواقع ألفين و795 شخصاً، أي ما يعادل نسبة 18.6 في المئة. وأشار إلى وجود ثمانية آلاف و372 شخصاً في المستشفيات يحملون أعراض الفيروس، و سبعة آلاف و860 شخصاً في العزل المنزلي.


إيطاليا بحاجة إلى حوالي 90 مليون قناع شهرياً
وأشار المفوض إلى أن "إدارة الحماية المدنية تعمل على مدار 24 ساعة في اليوم منذ بداية حالة الطوارئ ونحن مستمرون في البحث عن الأقنعة وأجهزة التنفس ومواد الرعاية. الجدال المستمرة لا يعنينا على الإطلاق ".
وأضاف: "آمل أن يكون هناك تماسك أكبر من الجهات الرسمية الأخرى"، لافتاً إلى أن هناك "متطلبات شهرية بحوالي 90 مليون قناع ، وتم التعاقد للحصول على 55 مليون قناع"، ولفت إلى أنه "يجري إغلاق حدود التصدير في جميع أنحاء العالم بصورة كبيرة".


قوة الفيروس القاتلة لا علاقة لها بمستوى الرعاية الصحية
وفي سياق متصل، وأثناء المؤتمر الصحافي تحدث باولو دي أنكونا ، من المعهد العالي للصحة، مشيراً إلى أن "قوة الفيروس القاتلة لا تكمن في مستوى الرعاية الصحية" وأردف "نحن لا نعتقد أن هذه هي المشكلة". وحسب دانكونا "إن الأمر يتعلق بمستوى انتشار الفيروس الذي ربما يكون أعلى من قدرتنا على التحقق منه".

No comments:

Post a Comment

Post Top Ad

Your Ad Spot

Pages